أسباب التنفس الفموي

mouth breathing

أسباب التنفس الفموي

التنفس الفموي

قبل أن نتعرف على أبرز أسباب التنفس الفموي، لا بد أن نعلم أولا أن مشكلة التنفس الفموي تكمن في أنه من الممكن أن يلجأ الشخص إلى التنفس من فمه في حال معاناته من مشكلة احتقان الأنف نظرا للإصابة بزكام أو حساسية، أو في حال ممارسة التمارين الرياضة الشاقة والتي تكون بها العضلات بحاجة ماسة للأكسجين بشكل سريع.

ويوجد بعض الحالات التي تكون بحاجة ماسة لأخذ الأكسجين عبر الفم لإجراء عملية الشهيقـ لكن في حال تم ملاحظة الشخص لنفسه أنه يتنفس من الفم طيلة الوقت وخلال النوم، فهذا ينبهه إلى وجود مشكلة صحية ما.

والتنفس عن طريق الفم بالنسبة للأطفال يعمل على إصابتهم بمشكلة اعوجاج الأسنان، أو التشوهات الخلقية، او وجود مشاكل في النمو بينما للبالغين تعمل هذه المشكلة على خروج رائحة كريهة من القم، ومشاكل في اللثة، ووجود بعض الأعراض الصحية للمشاكل الصحية.

ماهي أسباب التنفس الفموي ؟

الجواب :

– انسداد المجاري التنفسية الطبيعية ولاديا او نتيجة وجود اجسام اجنبية …
– ضخامة القرينات الانفية وضخامة اللسان …
– اورام الحفرة الانفية …
– ضخامة اللوزات في منطقة البلعوم الانفي …
– الكسور والرضوض المسببة لانحراف وتيرة الانف …
– الالتهابات المزمنة والتحسسية للانف …

أهمية التنفس من الأنف

من الطبيعي أن لا يشعر الشخص بأهمية الفم وعملية التنفس من خلاله، إلا في حال إصابته بالزكام، الذي يشعر فيها بعد قدرته على الحصول على كمية كافية من الأكسجين لذا يلجأ للتنفس عبر الفم، وهذا الأمر له تأثيرا سلبيا على جودة النوم والحياة.

والأنف يعمل على إنتاج أكسيد النيتريك الذي له دورا كبيرا في تحسين قدرة الرئتين على امتصاص الأكسجين، وأكسيد النيتريك له دورا هاما في زيادة فعالية عبور الاكسجين عبر الجسم والقلب، وهو بمثابة مضادا فعالا للفطريات والطفيليات والفيروسات والبكتيريا، ويساهم في دعم الجهاز المناعي لحماية الجسم من العدوى.

Share this post

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.